الارشيف / أخبار عالمية

إسرائيل: اكتشاف حفريات جديدة على صلة بإنسان نياندرتال

قال علماء إنه ثبت ان حفريات في إسرائيل هي فرع لشجرة التطور البشري ويبلغ عمرها ما بين 120 ألف و140 ألف عام.

قضى فريق من علماء الأنثروبولوجيا سنوات في تحليل أجزاء من جمجمة وعظام فك سفلي وأسنان تم اكتشافها عام 2010 في نيشر- رملة قرب حيفا، ومقارنتها بمئات الحفريات حول العالم من عصور مختلفة.

وأشار الباحثون إلى أن الحفريات تنتمي على الأرجح إلى مجموعة أشباه البشر التي ترتبط ارتباطًا وثيقًا بالإنسان البدائي (إنسان النياندرتال)، وتتشارك معها في العديد من السمات، مثل شكل الفك السفلي.

يعتقد العلماء أيضًا أن هناك أوجه تشابه كافية لربط هذه المجموعة برفات السكان الآخرين الذين تم العثور عليهم في حفريات كهوف يعود تاريخها إلى حوالي 400 ألف عام.

وتقول عالمة أنثروبولوجيا الأسنان بجامعة تل أبيب، راشيل ساريغ، وهي مؤلفة مشاركة في البحث الذي نُشر الخميس في مجلة ساينس: "للأسنان بعض الميزات الفريدة التي تمكننا من التفرقة بين هذه المجموعات".

ويرى عالم الأنثروبولوجيا الفيزيائية بجامعة تل أبيب، يسرائيل هيرشكوفيتز، وهو مؤلف مشارك آخر، إن هذه المجموعة ربما سكنت المنطقة منذ ما بين حوالي 100 ألف الى 400 ألف عام. ومشيرا إلى أن الاكتشافات التي تم في نيشر- رملة، قال انه من المحتمل أن تكون لـ"بعض آخر الناجين من مجموعة كانت الأكثر هيمنة في الشرق الأوسط".

أظهرت الأبحاث السابقة أن الإنسان العاقل - الإنسان الحديث - عاش أيضًا في المنطقة في نفس الوقت.

يعتقد الكثير من العلماء أن وصول الإنسان العاقل إلى أوروبا كان مؤشرا على تراجع إنسان نياندرتال هناك، لكن القصة قد تكون مختلفة في منطقة مفترق الطرق بين شمال إفريقيا وأوراسيا.

تضيف النتائج الجديدة إلى الأبحاث التي تظهر أن الإنسان العاقل والمجموعات الشبيهة بالإنسان البدائي تداخلت في الشرق الأوسط على مدى فترة زمنية طويلة، ربما لعشرات آلاف السنين.

ويعتقد مؤلفو الورقة البحثية بوجود تبادلات ثقافية وجينية بين المجموعتين. ويقول هيرشكوفيتز "لم يعد من الممكن سرد قصة إنسان نياندرتال كقصة أوروبية فقط. إنها قصة أكثر تعقيدًا بكثير".

ويقول إريك ديلسون، عالم الأنثروبولوجيا القديمة في كلية ليمان بنيويورك، والذي لم يشارك في الدراسة، إن حفريات نيشر - رملة "تبدو وكأنها جزء من سلالة متجهة نحو إنسان نياندرتال". ووصف النتائج بأنها "حفريات لما يبدو أنها تنوع وسيط - قد تكون هذه المجموعة أسلاف لإنسان نياندرتال في هذه المنطقة ".

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر إسرائيل: اكتشاف حفريات جديدة على صلة بإنسان نياندرتال على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع سكاي نيوز عربية وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا